Friday, 10 September 2010

اعرف خطة الله الرائعة لحياتك

قال لي الإعلان مراراً .. اعرف خطة الله الرائعة لحياتك..!
ولم أضغط على الرابط. لا يمكن لأي رابط أن يعرف خطة الله الرائعة لحياتي، إذا لم أعرفها أنا شخصياً.

والآن أتساءل عن أي نوع من الخطط هي هذه، التي يحدث فيها كل شيء، في دقائقها الأخيرة. ولماذا يجيء الحب و الموت معاً في الزيارة ذاتها. ربما لو ضغطت الرابط كنت سأعرف لأي منهما يجب أن أقدم العصير، وأي نوع من الكذبات يمكن أن تقنعه بالانتظار فيما أتسلل مع الآخر عبر الشرفة؟

No comments:

Post a Comment